سركيس قصارجيان
إقرأ للكاتب نفسه
موسكو: بوابة الانعطافة التركية وطوق نجاتها
| سركيس قصارجيان
شكل إعلان موسكو الثلاثي (روسيا ـ إيران ـ تركيا) منعطفا جديداً في السياسة الخارجية التركية، الساعية اليوم إلى تغيير موقعها من خصمٍ في الأزمة السورية إلى طرفٍ في حلها، آملة تحويل الخيبات المتتالية في التعاطي مع «ثورات الربيع العربي» إلى ربح في الشكل أولاً، قد يليه في المضمون مستقبلاً، مع انطلاق عمليات إعادة الاعمار.
اعتمدت الاستراتيجية التركية بدءا من اعام 2011 على تحالفاتها ...
لماذا يصرّ أردوغان على نظام رئاسي؟
| سركيس قصارجيان
يبدو رجب طيب أردوغان أقرب من أي وقت مضى لبلوغ حلمه كرئيس «فوق العادة»، عبر دستور جديد للبلاد يتوافق مع شخصيته السلطوية، وتطلعاته في العودة إلى «العثمانية» بعد حقبة «أتاوركية» حافلة بالاضطرابات السياسية الداخلية.
يحل أردوغان ثالثا في قائمة الرؤساء الأتراك الراغبين في الانتقال إلى النظام الرئاسي بعد تورغوت أوزال وسليمان ديميرال، إلا أنه يتفوق عليهم في إنجاز ...
توازن اللا ثقة في الشمال السوري
| سركيس قصارجيان
يزداد المشهد الميداني في الشمال السوري تعقيدا في ظل توازن مبني على اللاثقة بين الأطراف الفاعلة على الأرض داخل الحدود وخارجها خلقته شبكة تحالفات تكتيكية، يشكل الكرد قاسمها المشترك سواء بتشكيلاتهم العسكرية المباشرة كـ «وحدات حماية الشعب» أو التابعة كـ «قوات سوريا الديموقراطية»، وسط تسابق الخصمَين الروسي والأميركي لكسب ولائهم وفق قاعدة الدعم والدعم المضاد.
يركز الخطاب ...
السلطان و«البزنس مان»: نقاط اللقاء والاختلاف
| سركيس قصارجيان
شكل فوز دونالد ترامب لتركيا، كغيرها من دول العالم، مفاجأة مقلقة نتيجة مواقف المرشح «الجمهوري» الخارجة عن العرف الديبلوماسي الأميركي خلال حملته الانتخابية، بما يخص «حلف شمال الأطلسي» والرئيس السوري ومعاداة الإسلام، التي أجبرت الرئيس التركي حينها إلى إطلاق تصريحات نارية رداً عليه، ودفعته للتريث في تهنئة نظيره صباح إعلان النتائج غير الرسمية، مكتفياً بالإعراب عن أمله ...
لوزان وأردوغان واللعب على تناقضات «الأصدقاء»
| سركيس قصارجيان
بلغة ديبلوماسية، اختار أردوغان مخاطبة الحلفاء والخصوم في خضم شعوره بنشوة الانتصار السياسي والتقدم الميداني، وسط حرص كلا القطبين العالميين على استمالة «القوة السنية الأكثر نفوذا» في المنطقة. أجاب أردوغان أخيراً وخلال لقاء مع المخاتير عن التساؤل حول إصراره على إقحام بلاده في حرب الموصل، محدداً سقفاً جديداً للسياسات التركية، متناسباً مع طموحاته، عبر الحديث عن التمسك بـ «الميثاق ...
«الصديق» الروسي وقت الضيق
| سركيس قصارجيان
المشهد التركي اليوم شبيه بالحقبة الجمهورية قبل قرن من اليوم. السلطان أردوغان، «أتاتورك القرن الحادي والعشرين»، يرمم علاقات بلاده المتعثرة مع موسكو في لحظة مفاجئة، ثم يتبعها «بزيارة انقلابية» إلى سان بطرسبرغ ملوحاً من جديد بالفزاعة الروسية «للأصدقاء الغربيين».
المطّلع على التاريخ التركي في القرن المنصرم يدرك فضل الاتحاد السوفياتي في رعاية الجمهورية الحديثة ...
انقلاب أردوغان المدني: جيش مُطهّر يحمي «تركيا الأردوغانية»
| سركيس قصارجيان
تتعرّض المؤسسة العسكرية التركية «لانقلاب مدني» بقيادة أردوغان، ينذر بحقبة جديدة من الحكم الأتاتوركي بزعامة وقيم إسلامية ضمانته الجيش «المُطهّر»، عبر إعادة تفعيل ما كان يعتبره يوماً «قوانين وخطوات تكرّس عهود الوصاية العسكرية». ويستفيد لذلك من النقمة الشعبية على الانقلاب العسكري الفاشل، الذي قال في أول تصريح بعد ساعات من نهايته إنه «لطف كبير من الله لتنظيف ...
انتحار جماعي لا انقلاب
| سركيس قصارجيان
لم يتمكن الزعيم الإسلامي التركي فتح الله غولين، عبر رصاصة أخيرة في جعبته، من الإطاحة بحليفه التاريخي وغريمه الحديث رجب طيب أردوغان، بعد ليلة كان وقع ساعاتها الست ثقيلاً على الأخير، الذي بدا خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده في قاعة مطار أتاتورك مع بزوغ الفجر مرهقاً، متنازلاً عن نبرة صوته الحادة، وهو يبشر مؤيديه بفشل محاولة الانقلاب.
فرض الظروف نفسها على الانقلابيين، لا العكس، يعتبر من أهم أسباب ...