صقر أبو فخر
إقرأ للكاتب نفسه
إني أتذكر
| صقر أبو فخر
عرفت «السفير» حتى قبل أن يصدر العدد الأول منها، على غرار ذلك العربي الذي كان يقول لأبنائه: شاهدتكم، قبل أن تولدوا. فإذا سألوه: كيف؟ يقول: في سُحَن أخوالكم. آنذاك، سمعنا، وكنا طلاباً منغمرين بالسياسة والثقافة، أن جريدة جديدة سيصدرها قريباً طلال سلمان ونفر من رفاقه الناصريين والماركسيين. وكنا نقرأ في تلك الفترة جريدة «النهار»، خصوصاً عمود ميشال أبو جودة، ثم ننفتل إلى النجوم ...
استعادة لفكرة «المستنير العادل»
| صقر أبو فخر
في حقل التاريخ ودراسات الماضي، تكثر المقارنات والموازنات لاكتشاف جوانب من التناظر أو التنافر في الوقائع والأشخاص. ويحلو لكثيرين أن يعقدوا نوعاً من المشابهة الصورية بين الماضي والحاضر. ومع أن تلك المقارنات هي، في نهاية المطاف، مجرد تمرينات ذهنية عابرة، إلا أنها تحفِّز التفكير أحياناً، وربما تساعد في فهم الدوافع السياسية والشخصية، المرئية وغير المرئية، في أحيان أخرى. ومن الجانب الشكلي البحت، فإن ...
بائع السحلب أردوغان
| صقر أبو فخر
من المحال أن نعثر على جماعات سياسية تستلذ بالفشل مثل «الإخوان المسلمين» ومشتقاتهم. والتجربة «الإخوانية» في مصر وسوريا والأردن، على سبيل المثال، أفضل برهان على هذه الخلاصة. أما رجب طيب اردوغان الذي رفع مراراً في أثناء خُطبِه التي لا تنتهي شعار «رابعة»، فقد بات مثل بائع السحلب حقاً، فهو لا يستطيع أن يخفي آثار ما تفعل يداه أو يزيل رائحة منتجاته عن بدنه وثيابه، ...
بسام أبو شريف وعشاء القرباط
| صقر أبو فخر
القرباط جماعة من المترحلين تعتاش على مهن هامشية كصنع الأسنان النحاسية لأطفال الفلاحين، والحدوات الحديدية لحميرهم. وتنحو هذه الجماعة أحياناً منحى اللهو والمرح، فتجني أسباب عيشها من إتقانها فن الاستعطاء والتسول والرقص. وعشاء القرباط متعدد الأصناف لأنه جُمع من منازل كثيرة، لكنه فقير في قيمته ومذاقه. وقد خصصت محطة «الميادين» الفضائية خمس حلقات لتوثيق محطات من مسيرة المقاومة الفلسطينية، ...
«قضية فلسطين في أرشيف الجامعة العربية» أمين عقل: التأريخ بالوثيقة
| صقر أبو فخر
ابتداء من هذه السنة وحتى نهاية سنة 2018، سيكون على المغرمين بتوافق التواريخ واقترانها أن يتذكروا بعض الوقائع المشهورة مثل: الذكرى المئوية لمراسلات حسين ـ مكماهون، واتفاقية «سايكس ـ بيكو» (1916)، والذكرى السبعينية لقرار تقسيم فلسطين (1947)، والذكرى السبعين أيضاً لنكبة فلسطين (1948). ولن تكون الإحاطة بهذا الزمن ممكنة من دون العودة إلى وثائق تلك المرحلة ومجرياتها السياسية. ويعرف الباحثون ...
ليرحل الشعب!
| صقر أبو فخر
كان مشهد الحشود البشرية التي خرجت في مدينة طرابلس شمال لبنان لاستقبال سعد المصري، وهو أحد قادة محاور القتال الأهلي في المدينة، مُفزعاً حقاً. مئات من البشر تجمّعوا للاحتفال بخروج سجين أمضى سنتين في الحبس بتهم أقلها إطلاق النار على الجيش اللبناني. وهؤلاء لم يوفروا رصاصة إلا أطلقوها في الفضاء ابتهاجاً، وأقاموا احتفالاً بالمفرقعات والطبول وأبواق السيارات المنفّرة. واللافت أن سعد الحريري، شريك سعد ...
الحداثة والجامعة الأميركية وبيروت
| صقر أبو فخر
من الصعب العثور على مكان في العالم العربي تدامجت فيه الجامعة بمحيطها البشري كما تدامجت الجامعة الأميركية بمنطقة رأس بيروت. ربما كانت جامعة «أوكسفورد» على هذا الغرار أو «هارفارد سكوير»، لكن لم تغزل أي جامعة عربية على مغزل الجامعة الأميركية على الإطلاق. وكانت منطقة «الحمرا» تسمى «جرن الدب»، فيما كانت الجامعة تدعى «الكلية الإنجيلية ...
مذكرات محمود الأطرش: شيوعية بلا شيوعيين
| صقر أبو فخر
محمود الأطرش المغربي مناضل شيوعي فلسطيني من أصول جزائرية، وهو يتشارك في اسمه مع أحد المؤسسين الأوائل لحركة «فتح» وأول رئيس وزراء في ليبيا بعد إطاحة الملك السنوسي. ولقب المغربي كنية عامة أطلقت على كثيرين من أهل ليبيا والجزائر وتونس والمغرب الأقصى الذين هاجروا إلى بلاد الشام، إما لمجاورة مقدساتها أو للإقامة فيها هرباً من الاضطهاد الفرنسي، كما جرى للأمير عبد القادر الجزائري وصحبه. وحي ...
الإرهاب التكفيري وغياب الأنموذج التفسيري
| صقر أبو فخر
معظم الأفكار والآراء التي تصدّت لتفسير ظاهرة الإرهاب لدى الجماعات التفكيرية الإسلامية، وانتشارها المفاجئ، وتوسّع نطاق سيطرتها في سوريا والعراق، فشلت إلى حد بعيد في الإحاطة بهذه الظاهرة وأسبابها. فبعض الآراء حصر هذه الظاهرة في أنها مؤامرة استخبارية. وغامر البعض الآخر في الاستنتاج ليقول إن الدين الإسلامي نفسه إلغائي في الأساس، وإقصائي حين يتحوّل إلى سلطة سياسية أو إلى قوة سياسية عضوية وفاعلة. ...
اعتذار
| صقر أبو فخر
في مقالتي الموسومة بعنوان «مطرب أعمى وجمهور من الصم» («السفير» ، 21/7/2015) وردت ألفاظ عفو الخاطر مثل الأطرش والأخرس، ولم يكن القصد من ذلك استعمال هذه الألفاظ إلا للإشارة إلى أن لا أحد يسمع الآخر في ضجيج الأغاني العربية الحديثة وقرقعتها. وأنا واحد من الناس الذين يرفضون استعمال مفردات جارحة أو مهينة مثل «زنجي» أو «عبد»، بل إنني ألغيت من قاموسي اللغوي ...
مطرب أعمى وجمهور من الصمّ
| صقر أبو فخر
في الثقافة الشعبية مثل شائع يقول: «الأطرش انطرب والأخرس بيغني». وهذه هي تماماً حال الغناء في العالم العربي اليوم. فبعدما عرفت الأذن العربية روائع خالدة مثل «رق الحبيب» لمحمد القصبجي و «أصل الغرام نظرة» لمحمد المسلوب و «أغار من نسمة الجنوب» التي غنتها أم كلثوم بإحساس غامر، وبعد الأدوار العظيمة مثل «ضيعت مستقبل حياتي» لسيد درويش، وكذلك ...
نقد تجربة السلطة الفلسطينية
| صقر أبو فخر
أصــدر «مركز الزيتونة» في بـــيروت كـــتاباً جديداً بعنوان «السلطة الوطنية الفلسطينية: دراسات في التجربة والأداء» (تحرير محـــسن صالح، 2015، 747 صفحة)، وهو يغطي 19 عاماً من عمر السلـــطة (1996-2013)، ويتضمن خمسة عشر فصلاً مع فهرس ومقـــدمة وخاتمة كتبها محسن صـــالح. أما الفصول فقد حاولت أن تتناول القضايا الـــتاريخية والســـياسية التي أدت إلى قيـــام السلطة في سنـــة 1994، ...
طائر يسابق الغيم
| صقر أبو فخر
في سنة 1978 سمعتُ، أولّ مرة، بجمعية المكحول للفنون والحرف، وشاهدت، بمتعة غامرة، مهرجان المكحول الأول حين كانت بيروت تخرج بصعوبة من حرب السنتين. وفي ذلك الشارع الضيق رأيت جورج الزعني يتنقل بين المشاركين بحيوية لافتة. وفي عامي 1979 و 1980 بات مهرجان المكحول الاسم الثاني لجورج الزعني الذي يسره أن يردد أن الشاعر الشعبي البيروتي عمر الزعني هو قريبه،
قانا أم كفركنا.. صنع في لبنان
| صقر أبو فخر
كثير من اللبنانيين لديهم مَيل إلى إعادة كل أمر حسن إلى لبنان. والبعض ممن ضاقت مداركه وقصرت معارفه ما برح يردد أن إهدن هي «إيدن» التوراتية، أي جنة عدن، وأن فلاحي قَرْطَبا اللبنانيين هم الذين أسسوا مدينة قُرطبة (كوردوبا) الأندلسية. وعندما فاز كارلوس منعم برئاسة الأرجنتين قالوا إنه لبناني، وتبين أنه سوري. وحين عُيِّن جون سنونو رئيساً لموظفي البيت الأبيض ذكروا، على الفور، أنه لبناني، وظهر ...
أنيس صايغ راعي اللقاء الثقافي الفلسطيني
| صقر أبو فخر
قبل خمس سنوات، وبالتحديد في ليلة الميلاد، رحل أنيس صايغ في مدينة عمان بعدما خلّف ذخيرة من المعرفة وسيرة متألقة في شتى الحقول (من مركز الأبحاث إلى الموسوعة الفلسطينية مروراً بمجلة «شؤون فلسطينية» ومجلة «شؤون عربية» ومجلة «المستقبل العربي» ومجلة «قضايا عربية»). ولأن أنيس صايغ ليس مجرد اسم عبر في تاريخ فلسطين وانطوى، فقد تداعى كثيرون من تلامذته ...
المزيد