غراسيا بيطار الرستم
إقرأ للكاتب نفسه
«جردة السنة» في بكركي: رئيس.. وغصّة
| غراسيا بيطار الرستم
تشبه سنة 2016 إلى حد كبير درب الجلجلة الذي ينتهي بعيد القيامة. هكذا، حملت الكنيسة المارونية «صليب الشغور» الرئاسي في سنته الثانية الى أن «قام» الرئيس في خواتيم السنة.
استنزف الملف الرئاسي بكركي على مدى 30 شهراً. لم يوفر البطريرك بشارة الراعي وسيلة لرفع الصوت. فتراه طوال موسم الفراغ، يتواصل مع المعنيين ويناشد النواب ويحثهم على القيام بواجبهم الدستوري عبر النزول الى ...
«رائد» الاقتصاد أصغر الوزراء سناً
| غراسيا بيطار الرستم
من ضمن الأسماء «المجهولة» في التشكيلة الحكومية الحريرية الثانية: رائد خوري. ابن الشويفات - عاليه ينتقل فجأة من عالم المصارف «المجهول» الى جنة الحكم حيث يتحول الوزراء سريعا الى «نجوم». ربما هو الوزير الأصغر سنا في الحكومة (مولود عام 1975). صورته التي انتشرت على مواقع التواصل والوكالات، بوجهه الطفولي وعينيه الزرقاوين، أنعشت أحلام الشباب وربما انتظارات ...
رفول «الصخرة» وزير القصر: «وصل نضالنا»
| غراسيا بيطار الرستم
«وصل نضالنا».. هو لسان حال البرتقاليين كلما تسلم أحدهم مسؤولية جديدة. وهي حال بيار رفول. إنه «بطرس» صخرة التيار الوطني الحر، الذي عايش كل أجيال الحالة العونية.
قبل أن تهب عاصفة الرئاسة، وفي أحد مشاويرهما معاً في حديقة دارة العماد ميشال عون في الرابية، توجه «الجنرال» الى من كان يوصف مراراً بـ «ظل» العماد المتمرد قائلاً: «نحن رفاق من زمان ...
فرنجية في بكركي: لمسات أخيرة على «الصلحة» مع العهد
| غراسيا بيطار الرستم
عندما غادر البطريرك بشارة الراعي القصر الجمهوري في بعبدا، صباح الخميس الماضي، حسم قراره: «لا بدّ من التحرك لتحقيق المصالحة بين الرئيس ميشال عون والوزير سليمان فرنجية، ولو اقتضى الأمر أن أُمسك زعيم زغرتا من يده وأرافقه إلى القصر».
بكركي لم تكن يوماً أسيرة البروتوكولات، ولعل البطريرك هو أكثر المنزعجين من الجوّ المشحون الذي يتحكم بالثنائي الماروني وينعكس سلباً على الوضع المسيحي. ...
تلازم الحكومة وقانون الانتخاب
مجلس المطارنة: تفاؤل وقلق
| غراسيا بيطار الرستم
كلام الناس»، هو ما تطمح الكنيسة المارونية أن تكون قد عكسته، في بيان مجلس مطارنتها الذي عقد أمس في بكركي برئاسة البطريرك بشارة الراعي.
البيان اختصر المشهد ومقاربة الناس له: «تفاؤل بالمستقبل الزاهر جراء الزخم الميثاقي والشعبي لانطلاقة العهد الجديد، وقلق من تعثر تشكيل الحكومة بسبب التجاذبات السياسية».
فالكنيسة، بحسب رأي أسقفي، «تتحدث دائما بلسان الشعب، الذي تعتريه ...
«الطاشناق» في «بيت الوسط»: عادت «ليالي الأنس»؟
| غراسيا بيطار الرستم
يبدو أن «ليالي الأنس» عادت لتترسّخ أكثر على خط العلاقة بين «بيت الوسط» والحزب الأرمني الأعرق «الطاشناق». هذه العلاقة التي شهدت طلعات ونزلات منذ العام ألفين حملها سعد الحريري من والده كإرث «لا ناقة له فيه ولا جمل».
في ذلك التاريخ، حكم الحريري بحرمان الحزب الأرمني الذي يملك أكبر قاعدة أرمنية في لبنان من حقه في اختيار نوابه وحده. لعنة لحقت به في ...
«الأرثوذكسي» لـ«طباخي» الحكومة: نريد «الأقوى» أيضاً
| غراسيا بيطار الرستم
في كتاب «المجنون» لجبران خليل جبران، ارتأى «الملك الحكيم» أن يشرب من ماء البئر التي شرب منها كل شعبه وأصيب بالجنون، كي لا يبقى هو العاقل الوحيد.
في لبنان، الكل يريد أن يكون أمام دولته «مجموعة طوائف». هذا الواقع الأليم، يدفع بالمكونات الطائفية إلى «ترتيب أوضاعها» وفق قواعد اللعبة المجنونة القائمة. الأرثوذكس يشكلون رأس حربة هذه المكونات بعد ...
هل تُنصَف الأقليات المسيحية في العهد الجديد؟
| غراسيا بيطار الرستم
بين المزاح والجد، طالب وفد من الأقليات المسيحية خلال زيارة له الى رئيس مجلس النواب نبيه بري بإعطائه لافتة «المحرومين» لكونها تختصر معاناتهم مع النظام السياسي من كل النواحي. فشعور «الحرمان» هو المرض الذي تعاني منه هذه الشريحة المسيحية منذ الاستقلال إلى اليوم. وفي «مهرجان» التأليف الحكومي المتواصل في هذه الأيام، تزيد «العوارض» ويصبح «المطلب ...
عون في بكركي: زيارة استثنائية في تاريخ الكنيسة المارونية
| غراسيا بيطار الرستم
من صلب التقليد المعتمد على مدى سنوات، قام الرئيس العماد ميشال عون بزيارة «غير تقليدية» إلى الصرح البطريركي في بكركي. كل ما رافق تلك الزيارة جاء استثنائيا لا بل غير مسبوق في تاريخ الكنيسة المارونية.
«للمرة الأولى» حضرت في الكثير من محطات الزيارة. من الاستقبال البطريركي لرئيس الجمهورية عند الباحة الخارجية للصرح، حيث اصطف كل من البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي وإلى ...
«مجلس بطاركة الشرق»: تسريع الحكومة وقانون انتخاب
| غراسيا بيطار الرستم
في أول اجتماع له بعد انتهاء الشغور الرئاسي، وفي ظل الأجواء الأيجابية التي تظلل البلاد، عقد مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان دورته العادية «الذهبية» التي تحمل الرقم خمسين تحت عنوان «شؤون راعوية وإدارية».
«الشكر لله أولاً وأخيراً» وجهه البطريرك بشارة بطرس الراعي، كرئيس للمجلس وكبطريرك الموارنة في أنطاكيا وسائر المشرق، في كلمته الافتتاحية لأنه ...
«ثورة الأرثوذكس» والحكومة.. من «المُستحق»؟
| غراسيا بيطار الرستم
عندما قررت نواة أرثوذكسية صلبة، وبعد طول غياب، ألا تعتبر نفسها كنيسة وحسب.. كانت البداية.
ربما هو الحنين الى مبادرات الأمس البعيد، من أنطون سعادة «السورية القومية» الى ميشال عفلق «البعثية العربية» وغيرهما، ولكن المهم أن «الصحوة قامت». أما الترجمة، فتبدت في 13 أيلول 2011 عندما عقد «اللقاء الأرثوذكسي» اجتماعه الصاخب آنذاك مفجرا ...
إذا الشعب يوماً أراد العودة إلى بيته.. في بعبدا!
| غراسيا بيطار الرستم
غدا، ستكون «وقفة» الجنرال ميشال عون رئاسية أمام الجماهير التي تقصده لتسمع أولا مناداته السحرية: «يا شعب لبنان العظيم». هذا «الشعب» يتوجه غدا الى القصر الجمهوري ليقول للعالم: «كنا على حق.. لأننا آمنا بهذا الرجل». أما هو، فسيقف أمامهم ليقول لهم «شكرا على دعمكم الذي لولاه لما وصلنا الى هنا». استعادة رمزية لحركة شعبية ولدت من رحم ...
«المطارنة الموارنة» يتنفسون الصعداء: للانصراف إلى قضايا الناس الحيوية
| غراسيا بيطار الرستم
سعيدة «أم الصبي». الكنيسة المارونية تتلمس فرح اللبنانيين جميعا. لا تعتبر ان انهاء الشغور الرئاسي مكسبا مسيحيا بل وطني بامتياز، ولكنها لا تنكر بأن «لا بد للمسيحيين بأن يشعروا بأن شيئا من هيبتهم عاد مع عودة الحياة الى قصر بعبدا. تقول مصادر مقربة من بكركي: «استعيدت الهيبة ويبقى استعادة الدور، وهذا يحصل بالممارسة الحكيمة التي يجب ان يعتمدها الرئيس العتيد فيمنع أحدا من وضع ...
باسيل رئيساً لـ«تكتل التغيير»: كُلنا إلى قصر الشعب.. الأحد
| غراسيا بيطار الرستم
عقد «تكتل التغيير والإصلاح» النيابي اجتماعه الأسبوعي الأول، أمس، «بلا رأس». «ما حدا بيعبي مطرحك بي قلبي» هذا لسان حال أحد النواب، صحيح أن ميشال عون قد ملأ فراغ بعبدا، لكنه خلف وراءه فراغا برتقاليا في الرابية.
في الجلسة الاخيرة للتكتل برئاسة عون، شكر «فخامته» الأعضاء كافة وأبلغهم بأن رئيس «التيار الوطني الحر» جبران باسيل سيترأس من ...
فرح ودموع.. في ساحة الشهداء البرتقالية
| غراسيا بيطار الرستم
فاضت المشاعر البرتقالية على طول الطرق المؤدية الى ساحة الشهداء. ساحة التحديات والانتصارات. كثر لبّوا دعوة رئيس «التيار الوطني الحر» جبران باسيل، أما المناسبة فاحتفال بانتخاب «المؤسس» رئيساً للجمهورية.
الشعور بالإنصاف، بعد 26 سنة من الانتظار، أبكى العونيين أمس. مزيج من دموع وضحكات، رقص على وقعها حاملو رايات لبنان و «التيار» و «القوات اللبنانية» ...
المزيد