حوار مع السيد نصر الله
An exclusive interview with Sayyed Hassan Nasrallah Part 1-2
| Q: Let's usher to the local part of the interview starting with the security plan which was endorsed by the government and is being implemented in Tripoli and Bekaa. Was it compulsory for the capital of the North to endure 20 rounds of battles

An exclusive interview with Sayyed Hassan Nasrallah Part 1-1
| Q: In the light of the developments that took place in Yabroud and the region of Qalamoun and in the light of the procedures taken in the Lebanese interior, did the risk of explosions drop or is it still valid in your evaluation?
A: We can say

نصرالله: سندعم مرشحاً محدداً للرئاسة.. والإعلان مؤجل
| يبدو «السيّد» مطمئناً، على الرغم من كونه وحزبه، في خضّم صراع سيؤدّي حتماً إلى تغيير وجه المنطقة. يدير الدفة من موقعه بثقة ومن دون غلوّ، أو تجاهل للمخاطر، مستنداً إلى الخبرة، المعرفة، الإيمان بصوابية خياره. ثقة يعبّر عنها باطمئنانه وهدوئه

«السيد»... في صنع أقدارنا
احمد سلمان
| عند تصوير «المسؤول السياسي» في العقل العربي ومن ضمنه اللبناني، يذهب التفكير إلى النماذج المألوفة التي غالباً ما تنقصها الكفاءة.. واحدهم يستمد نفوذه من حاجة «رعاياه» إليه وزعامته، فيُفرط في استخدامه من دون محاسبة، وبانتهازية

الخطة الأمنية تحظى بتغطية أغلب القوى السياسية
| لنبدأ الشق المحلي من عند الخطة الأمنية التي أقرتها الحكومة وبدأت تنفيذها في طرابلس ثم البقاع، وهل كان لزاما على عاصمة الشمال أن تعيش عشرين جولة من المعارك وأن يسقط مئات الشهداء والجرحى، وماذا يضمن أن المقاربة هذه المرة ستكون مختلفة عن المرات

العناصر المحلية في الرئاسة مؤثرة أكثر من أي وقت مضى
| ألا يتناقض هذا الكلام مع مقاطعة حزب الله لجلسة الحوار الوطني الأخيرة؟ وهل هذا الموقف ينسحب على جلسة الحوار المقبلة؟
الأمر يختلف. مقاطعة طاولة الحوار الوطني كانت لها أسباب مختلفة. الآن نحن مثلاً نشارك في جلسات الحكومة بشكل طبيعي، سواء تراسها رئيس

الحكومة فرصة جدية
| الحكومة يمكن أن تشكل فرصة ويمكن أن تسبب مشكلة في البلد في ضوء أدائها، ما هو تقييمكم في ضوء ما اتخذته من مقررات حتى الآن؟
أعتقد أن الفرصة أكبر من المشكلة.
هل يمكن إجراء تعيينات جديدة غير التعيينات التي أنجزت حتى الآن؟
هذا هو الاتجاه السائد

كل الدعم للجيش وعقيدة الجيش ثابتة
| ما هو تقييمكم لموضوع الهبة السعودية للجيش عن طريق الفرنسيين؟
من حيث المبدأ، بمعزل عن الجهة الداعمة، نحن مع أي دعم غير مشروط يقدم للجيش اللبناني، وكنا دائماً ندعو الدول والحكومات لتقديم هذه المساعدة والحصول عليها.
في مرحلة من المراحل أيضاً

قضية النازحين السوريين خطيرة
| موضوع النازحين السوريين عنصر مقلق لـ "حزب الله" ولم يعلن في مرة من المرات أن "حزب الله" يملك مقاربة واضحة لموضوع النزوح السوري؟                

لا بد من فرض هيبة الدولة
| انتشار ظاهرة السلاح بشكل عشوائي في كل قرية ومدينة لبنانية بالصورة التي عليها اليوم، يخدم فكرة المقاومة وسلاحها أم العكس؟
مشكلة السلاح المنتشر في القرى والبلدات اللبنانية مشكلة قديمة، وهي سابقة على وجود "حزب الله" وعلى وجود مقاومة،

الظروف غير مساعدة لتطوير النظام
| الكل خائف ممّن؟ هل استنفذ الطائف نفسه؟
الكل يسلم أنه توجد مشكلة ويتعاطى مع الامور بمنطق أنه توجد مشكلة ولكن يبتعد عن مقاربة الحوار. بل أصبح الحديث، حتى لو لم نتحدث عن مؤتمر تأسيسي وإنما تحدثنا عن تطوير اتفاق الطائف. هذا الأمر يؤدي في بعض الأحيان

كسرنا مقولات في صراعنا مع اسرائيل
| هل ضيّع حزب الله الفرصة بعد التحرير في العام 2000 ثم بعد النصر في العام 2006 على مستوى العالم العربي؟
هناك بعض الأصدقاء، وخصوصاً بعد 2006، تحدثوا معي ببعض الأفكار، وفي تصورهم ان هناك أفقاً ما، عبروا عنه بالقول إن حزب الله يمكن ان يكون عبد الناصر

الخطران التكفيري والاسرائيلي يتلازمان
| في ثقافة المقاومة وحزب الله يتلازم الخطر التكفيري والخطر الإسرائيلي، وعندما تتحدثون عن سوريا في ضوء ما تخبئه إسرائيل، فقد يعني هذا أن الخطر التكفيري يتقدم على الخطر الإسرائيلي؟
عندي لا يتقدم، لكن الخطرين يتساويان الآن فعليا، أو لنقل بعبارة أدق

فلسطين قضيتنا ولا خلفية طائفية للمقاومة
| خطاب نحن الشيعة الإمامية لن نتخلى عن فلسطين ما كان هدفه؟
كان الهدف من وراء هذا الكلام رسالتان: الرسالة الأولى للشيعة أنفسهم الذين يعمل البعض على ترهيبهم واستنزافهم وإشغالهم في أكثر من بلد عربي وإسلامي واستهدافهم بالمتفجرات وبالأعمال الانتحارية

نصرالله: مع رئيس جديد «صُنع في لبنان»
| أعلن الأمين العام لـ«حزب الله» السيد حسن نصرالله أن الحزب حسم اسم المرشح الرئاسي الذي سيدعم ترشيحه ويصوّت له، وقال في الجزء الثاني والأخير من الحوار السياسي الشامل الذي أجرته معه «السفير» إن إعلان اسم هذا المرشح ينتظر الوقت

السيد حسن نصرالله في حوار شامل مع "السفير"
| كشف الأمين العام لـ«حزب الله» السيد حسن نصرالله في حوار شامل أجرته معه «السفير» أن عبوة مزارع شبعا التي استهدفت دورية إسرائيلية في منتصف آذار الماضي، ولم يتبنَّها حتى الآن «حزب الله»، «هي من عمل

السيد حسن نصرالله في حوار شامل مع "السفير"
| نحن فجرنا عبوة مزارع شبعا بالإسرائيليين
سقط الخيار العسكري في سوريا... والحل سياسي
جمهورنا أمامنا في سوريا... وبعض "14 آذار" معنا
كشف الأمين العام لـ«حزب الله» السيد حسن نصرالله في حوار شامل أجرته معه

«حزب الله» من بوابة دمشق.. وإليها
حسين ايوب
| من الثورة الإيرانية إلى الطائف، دامت رحلة «حزب الله» عقدا من الزمن، حفلت بالتباسات النشأة والضرورة والدور، لا بل الأدوار، فكانت صولات وجولات.. ودماء كثيرة، قبل أن تستقر الصورة، وترتسم ملامح هذا اللاعب أو ذاك في خريطة المنطقة، وبينها

نصرالله للاسرائيليين:
عملية المزارع شغلنا.. وسياستنا الاعلامية عدلناها
| ما هو فهمكم للغارة الاسرائيلية على أحد أهداف الحزب قرب الحدود اللبنانية ـ السورية؟
نحن فهمُنا للغارة الإسرائيلية الأخيرة أن الإسرائيلي يحاول الاستفادة من الظرف القائم لتغيير قواعد اللعبة، أو بشكل أدق تغيير قواعد الصراع والاشتباك.
في السنوات

نصرالله: الانتفاضات العربية بدأت شعبية وشبابية.. ولكن
طلال سلمان
| كل شيء هادئ في صالة الاستقبال الأنيقة على بساطتها، والتي لم تعرف الكثير من الضيوف: مقعد «السيد» يوازيه مقعد مفرد ثم كنبة تليها كنبة ثانية في زاوية قائمة، وصمت عميق يجلل المكان، تخرقه بين الحين والآخر أصداء حركة السير الآتية من

على حدّ السيف..
هنادي سلمان
| «الحرب في سوريا تراكم خبرة إضافية لحزب الله». جملة تثير عواصف، إلا أنه لا يتردد في قولها. تلك هي ضريبة الكلام على حدّ السيف.
يمكن للجملة أن توحي، أو تُفهم، على أساس أن الحزب «يستفيد» من الحرب في سوريا.
أمّأ القصد، بحسب

مشاركة حزب الله في القتال في سوريا
| في ضوء ما حصل في يبرود ومنطقة القلمون، وفي ضوء الإجراءات التي اتخذت في الداخل، بتقديركم، هل تراجع خطر التفجيرات أم أنه ما يزال قائماً؟
يمكن القول إن خطر التفجيرات تراجع بدرجة كبيرة جداً، إن لجهة التطورات الميدانية في منطقة القلمون مما أدى إلى

مرحلة سقوط النظام انتهت
| هل انتهى مشروع اسقاط النظام في سوريا أم أن الخطر ما زال قائما؟
في تقديري مرحلة إسقاط النظام وإسقاط الدولة انتهت، لأنه تبين لاحقاً أن الموضوع ليس موضوع الرئيس كما فعلوا في دول أخرى، إسقاط الدولة والجيش والمؤسسات، على كل حال، اسقاط النظام كمشروع من

الجبهة المقابلة للنظام في سوريا.. تتفكك
| يتحدث المختصون عن أن إعادة إعمار سوريا تحتاج إلى 250 مليار دولار،  والذي يريد أن يدفع الـ 250 مليار دولار يتحدث عن سوريا أخرى غير الموجودة حالياً؟ إلى اي حد صارت التسوية أو المصالحة مرتبطة بمصير النظام؟ هل ما يزال الرئيس هو الضمانة أم أن ذهابه

إسرائيل وما يجري في سوريا
| وأين إسرائيل مما يجري في سوريا والمنطقة؟
منذ البداية، ومن خلال متابعتنا، تلمسنا حالة من القلق في إسرائيل(استدرك وقال "قد يكون من المستغرب أن يكون هناك أحد في هذا الزمن، في العالم العربي، ما يزال يتابع ليلا ونهارا ماذا يحصل عند الإسرائيلي،

الثورات العربية والتدخل الأجنبي
| هل جاء الربيع العربي لمصلحة إسرائيل؟
أنا أعتقد أنه في العالمين العربي والإسلامي وحتى في الغرب، لا توجد قراءة واحدة لما حصل. هناك أكثر من قراءة، حتى عندما تقارب المعطيات تسمع معطيات متناقضة أحياناً. لكن، ما نميل إليه في حزب الله وقد ناقشنا هذا