لم ينفك الرئيس العماد ميشال عون في أدبياته السياسية، قبل الرئاسة وبعدها،عن التأكيد والتصميم على مكافحة الفساد، كهدف أساسي من أهداف تياره وعهده. ولا يشك أحد في نيات الجنرال لتحقيق هذا الهدف السامي في تاريخ الدول. لكنه لم يفصح حتى الآن عن الوسائل والأساليب التي يفترض أن تعتمد لوضع حدّ لهذه الآفة التي تفتك بمفاصل البلد والدولة.

ولا شك في أن الرئيس عون بخبرته الطويلة، يعرف جيداً أن مهمته في هذا المجال ليست سهلة، لأن الفساد بشكل عام ليس رجلاً، ولو كان كذلك لقتلناه واسترحنا. الفساد في...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"