بناء على تعليمات الملك سلمان بن عبد العزيز، وصل المبعوث الملكي السعودي وزير الدولة ثامر السبهان الى بيروت، «لا للتدخل في موضوع تأييد أو عدم تأييد انتخاب الجنرال ميشال عون لرئاسة الجمهورية، بل للاطلاع مباشرة على الاوضاع السياسية في لبنان ومستقبل هذه الاوضاع في ظل العهد الجديد، وبعد ذلك، سيجري تقييم الموقف في الرياض».

ويبدو أن العاهل السعودي الذي كانت تربطه علاقات «خاصة وشخصية» بلبنان، كان مشغولاً عن لبنان ولم يكن مطلعاً تماماً على تفاصيل الوضع فيه،...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"