أنهت المقاومة مبكراً تقويمها لحرب تموز 2006 وقبل اعلان اسرائيل توصيات لجنة «فينوغراد» في كانون الثاني 2008. وقد تولى الحاج عماد مغنية (رضوان) شخصيا الاشراف على دراسة هذ التجربة بناءً على طلب الأمين العام لـ «حزب الله» السيد حسن نصر الله.

«حزب الله» نفسه كان محل دراسة معمّقة عقب حرب تموز. من الكلية العسكرية الاميركية في «ويست بوينت» الى مختبرات التقنية في معهد «ماساشوستس»، لم تبق جهة اكاديمية او بحثية أميركية الا...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"