ينعقد خلال أيام مؤتمر «طاقات اغترابية» بنسخته الثانية بمبادرة من وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل وجمعية «طاقات اغترابية» وهي قيد التأسيس والترخيص.

لن أناقش كيفية إدارة هذا الحدث بعيداً عن جهاز الوزارة، وبالاستعانة بمقربين وبجمعيات لم تحظَ بعدُ بترخيص من وزارة الداخلية، بل سأبدأ عرضي من الدورة الأولى التي عُقدت العام الماضي عندما دُعي مجلس العمل والاستثمار اللبناني في السعودية إلى هذا المؤتمر.

فقد شكلنا حينها وفداً حضر جلسة الافتتاح وكانت...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"