يمكن وصف مرحلة الذهاب بأنها «مسيرة لأندية في قلب المعاناة»، بحيث شهدت مفاجآت من العيار الثقيل وتفاوتت في المستوى والعطاء، وكادت المدرجات أن تتسبّب بالكثير من السلبيات.

سبعة أندية تتصارع على الصدارة في بطولة الدوري اللبناني. وهذا أمر إيجابي يكشف حدة المنافسة بين أندية كبيرة وأخرى مغمورة دخلت على الخط وباتت ضمن المعادلة.

ويبتعد «الراسينغ» السابع على سبيل المثال عن المتصدّر «الأنصار» و «العهد» الثاني بـ 5 نقاط وعن...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"