منذ زيارة رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري إلى عين التينة مساء يوم الجمعة الماضي، تحرك الملف الحكومي بصورة جدية، وجاءت تصريحات رئيس «تيار المردة» سليمان فرنجية، عصر أمس، بعد لقائه الرئيس نبيه بري لتثبت أن رحلة التأليف قطعت شوطا متقدما، وأن التأليف صار «على عتبة المراسيم لاسقاط السواد على البياض».

الاشارة الثانية كانت جملة تعمّد رئيس «حزب الكتائب» النائب سامي الجميل قولها بعد لقائه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في قصر بعبدا، صباح أمس، اذ قال:...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"