يلعبُ لبنان منذ القدم، دوراً كبيراً في نشر الحروف الأبجدية حيث إنه يُعتبر ملتقى الثقافات والحضارات فمن شواطئه انطلقت شرارة المعرفة الى العالم القديم.

ولبنان كان منبر الشعراء العرب مثل نزار والجواهري والصافي النجفي وأحمد شوقي وآخرين.. ولا ننسى أن المطبعة الأولى في العالم العربي كانت في لبنان. وتعتبر بيروت عاصمة الثقافة العربية ومنبر العالم العربي وأعلام العرب.

إن معرض الكتاب العربي في بيروت يجمع هذه الثقافات على مائدة واحدة فتكون فرحة جماعية يتشاركها الكل حيث...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"