استأنفت غرفة الدرجة الأولى لدى المحكمة الخاصة بلبنان جلساتها المخصصة لمواصلة الاستماع إلى قضية الادعاء وشهوده، وخصصت جلسة الأمس للاستجواب المضاد الذي تجريه فرق الدفاع مع المحقق السابق لدى مكتب المدعي العام غلين مايكل ويليامز الذي عمل كضابط شرطة في نيوزيلندا قبل أن ينتقل إلى العمل كمحقق لدى الادعاء، وقد نفّذ ويليامز مهام عدة منها المسح الميداني للهواتف العمومية ذات الصلة وأشرف على إعداد لوحتين لاثنين من الذين يشتبه بهم الإدعاء في قضية اغتيال الرئيس رفيق الحريري، تضمّنت الأولى صورة...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"