في الوقت الذي بدأت فيه بلدة خان الشيح تنفيذ بنود المُصالحة الخاصّة بها، نجحت جهود الوساطة في ضمّ بلدة التلّ لعملية المُصالحة، بعدما اتفقت فيها اللجان المختصّة أمس على بنود تسوية، تُعتبر من أهم التسويات الجارية في ريف دمشق، نظراً لموقع المدينة الهام.

وبدأت عند التاسعة من صباح أمس، إجراءات تنفيذ بنود المصالحة في مدينة خان الشيح في ريف دمشق الجنوبي الغربي، ابتداءً بفتح الطرقات وتسليم السلاح الثقيل والمتوسط والخفيف، على أن يتمّ خلال الساعات المقبلة ترحيل عدد من المُسلّحين إلى إدلب، قدّرت...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"