من صلب التقليد المعتمد على مدى سنوات، قام الرئيس العماد ميشال عون بزيارة «غير تقليدية» إلى الصرح البطريركي في بكركي. كل ما رافق تلك الزيارة جاء استثنائيا لا بل غير مسبوق في تاريخ الكنيسة المارونية.

«للمرة الأولى» حضرت في الكثير من محطات الزيارة. من الاستقبال البطريركي لرئيس الجمهورية عند الباحة الخارجية للصرح، حيث اصطف كل من البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي وإلى جانبه بطريرك الروم الكاثوليك غريغوريوس الثالث لحام وبطريرك السريان الكاثوليك اغناطيوس...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"