في وقت ترتفع الأصوات المنددة بتوجهات الرئيس الأميركي المنتخب حديثاً دونالد ترامب لإصلاح علاقات بلاده مع روسيا، خاصة في أوساط الجمهوريين، ذكرت صحيفة «واشنطن تايمز» أن أولى بوادر السياسة الجديدة قد تتمثل باستئناف ترامب العمل باتفاق عسكري سبق لواشنطن أن أبرمته مع موسكو في ايلول الماضي، بشأن توجيه ضربات جوية مشتركة ضد الإرهابيين في سوريا.

ونقلت الصحيفة، أمس الأول، عن مصادر في «البنتاغون» ووزارة الخارجية الأميركية قولهم، إنه من المرجح أن يقوم ترامب وفريقه...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"