نفى رئيس الوزراء السوري عماد خميس في لقاء تلفزيوني أمس وجود أي ديون دولية على سوريا، مدافعاً عن حالة الاقتصاد السوري بعد ست سنوات من الحرب، معتبراً أنه بـ"حالة جيدة" و"غير قابل للانهيار نتيجة قوة بنائه على مدى أربعين سنة سابقة".

وتحدث خميس قرابة الساعتين على شاشة "التلفزيون السوري"، لأول مرة بصفته رئيساً للوزراء منذ شهر تموز الماضي، وذلك في حوار صحافي. وقال مجيباً عن حال الاقتصاد والخدمات: "نعتمد على أنفسنا وإمكانياتنا الذاتية التي نديرها...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"