بدأت علامات الفرقة بين وعود الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب وتصريحاته بعد انتخابه بالظهور، فيما سعى هو خلال مقابلتين مع صحيفة «وول ستريت جورنال» وقناة «سي بي اس» ضمن برنامج «60 دقيقة»، إلى اعتماد أنصاف الحلول، لا سيما في ما يتعلق بملف «اوباما كير» الصحي، وقضية المهاجرين، التي تعهد حولها بطرد ملايين المهاجرين غير الشرعيين، وببناء نصف جدار قد لا يكون بأكمله من الحجارة مع المكسيك.

واتسمت تصريحات ترامب، بمحاولته إرضاء...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"