خصصت غرفة الدرجة الأولى لدى المحكمة الخاصة بلبنان، جلستها أمس للاستماع إلى استراتيجية الفريق المكلّف من قبل مكتب الدفاع لدى المحكمة بحماية مصالح المتّهم أسد صبرا.

وجاء هذا القرار بعد مطالبة فريق الدفاع عن صبرا بحقه بالحصول على وثائق من ملفّات لجنة التحقيق الدولية والقضاء اللبناني، وذلك لاختلافٍ في المسار الذي تبنّاه مكتب المدّعي العام والخلاصات التي انتهى اليها، وإن كان فريق صبرا قد وافق على «الأسباب السياسية للاغتيال».

ويستند فريق صبرا الى أدلة ظرفيّة،...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"