أما وقد صار لنا رئيس فلنُكثر من المطالبات! ومَن يقرأ ويسمع رسائل الإعلام للأيام الأخيرة يفاجأ بهذا الكمّ الهائل من المطالبات وكأنَّ كل الأبواب يجب أن تُفتح فجأةً على إنجازات يحلم بها اللبنانيون منذ الاستقلال! ويحلمون بإنجازها بسرعة البرق أيضاً! يحقّ للناس كل هذا التفاؤل مع بداية عهد جديد بل هذا العهد بالذات! فهو آتٍ من رحم إجماع وطني يكاد أن يكون شاملاً. وهو مُحاط بتبريكات إقليمية ودولية وافية وإلى ازدياد.

الأماني التي عبَّر عنها اللبنانيون في وسائل الإعلام لا حدود لها!...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"