غدا، ستكون «وقفة» الجنرال ميشال عون رئاسية أمام الجماهير التي تقصده لتسمع أولا مناداته السحرية: «يا شعب لبنان العظيم». هذا «الشعب» يتوجه غدا الى القصر الجمهوري ليقول للعالم: «كنا على حق.. لأننا آمنا بهذا الرجل». أما هو، فسيقف أمامهم ليقول لهم «شكرا على دعمكم الذي لولاه لما وصلنا الى هنا». استعادة رمزية لحركة شعبية ولدت من رحم «الجيش هو الحل» في نهاية الثمانينيات وأدت الى مناداة القصر باسم «بيت...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"