ليس مردّ أزمة لبنان المزمنة قيام سلطة الوصاية السورية، بمؤازرةٍ من حلفائها اللبنانيين، بإخراج العماد ميشال عون بالقوة من القصر الجمهوري قبل 26 سنة والتسبّب بنفيه الى فرنسا. الأزمةُ تعود بجذورها الى عهد الاستقلال الناقص سنة 1943. سببُها الرئيس سوء إدارة التنوّع اللبناني باعتماد صيغة غير متوازنة لنظام الانتخاب الأكثري، فصّلتها سلطة الانتداب الفرنسية وكيّفتها الشبكة الحاكمة اللبنانية على مقاسها بغية إعادة إنتاج النظام الطائفي الكونفدرالي، وتدويم بقائها في السلطة الى أبد الآبدين.

الرئيس...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"