تبوأ جيفري فيلتمان منصب سفير الولايات المتحدة في لبنان بين 2004 – 2008، ويُعد من الوجوه اللامعة والمحنكة في الخارجية الاميركية، لا سيما عندما يتعلق الأمر بالشرق الأوسط. تركزت أجندة فيلتمان في لبنان على عزل «حزب الله» وتوفير الشروط المثالية للقضاء عسكرياً عليه في مرحلة لاحقة. أجندة فيلتمان كانت جزءاً من استراتيجية بوش الابن في «الحرب على الارهاب» و «نشر الديموقراطية»، والتي ازدادت عدوانيةً بعد الفشل الأميركي في العراق والصعود المتواصل لمحور...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"