سبعة أيام وتجد الولايات المتحدة نفسها عند مفترق طرق. لن يتوقف الأميركيون بعد اليوم السابع ليسألوا أنفسهم ماذا هم فاعلون بالرئيس الجديد، أو ماذا هو أو هي كرئيس فاعل بهم خلال السنوات المقبلة. أتصور أن أسئلة أهم من هذا السؤال أو ذاك سوف تفرض نفسها، ليس فقط على الأميركيين ولكن على العالم بأسره أيضاً. لم تكن الحملة الانتخابية بأي مقياس حملة عادية. كانت حملة مشحونة بأفكار جريئة، وعلامة فارقة في مسلسل التطور الاجتماعي - الثقافي في أميركا بخاصة والغرب عامة. أختصر الكلام وأذهب مباشرة إلى...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"