من مِنَّا لا يذكر عقاب صقر؟

طبعاً، ليس المقصود بذلك، النائب «المستولي» على اللوحة الزرقاء منذ العام 2009 بقبضة «المحدلة الحريرية» في زحلة. فناخبوه لم يعرفوه أصلاً كي ينسوا ملامحه أو يتذكروا انجازاته.

لم يعلق في ذاكرتهم عن نائبهم الشيعي سوى انه «دونجوان» و «غير خدوم». أما غير ذلك، فمجرد اسم على جدول الرواتب والمخصصات في البرلمان بصفة «عاطل عن العمل». قادته «كذبة» النيابة الى الترشح بوجه الرئيس...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"