رحل مروان قصاب باشي في الخريف. يبدو أنه اختار فصلاً مناسباً لمغادرة الدنيا، تاركاً من ورائه إنجازات في مجال التشكيل وضعته في مصاف الفنانين العرب الســـوريين الأكثر شهرة خلال العقـــود الماضية، إضافة إلى كونه من التشكيليين الأكثر إنتاجاً في عداد فناني جيله.

مروان، وهو إسمه الفني الذي عُرف به منذ أن بدأ يوقّع أعماله مستعملاً اسمه الأول، لدرجة أن البعض لا يعرفون كنيته، كان وُلد في دمشق، في العام 1934، ومن ثم غادر سوريا باتجاه ألمانيا، في العام 1957، حين كان له من العمر 23 عاماً، كي يدرس...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"