في ورقة بحثية صادرة عن المعهد الملكي للشؤون الدولية «تشاتام هاوس»، في إطار برنامجه المخصص للشرق الأوسط وشمال إفريقيا، يتناول الباحث غادي صاري موضوع الإدارة الذاتية الكردية في المناطق السورية، واضعاً إياه في حيز المنازعة بين «الطموح والبقاء»، منطلقاً من وضع الأكراد قبل سنة 2011، منتهياً إلى الوضع الراهن المتزامن مع وقت صدور الورقة (أيلول 2016)، مروراً بتداخل القضايا الأمنية والإدارية في الموضوع.

ترصد الورقة الصعود الملحوظ للقوات الكردية السورية في...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"