شكلّت جولةُ «سيركس» في مصر بحقّ، كرنفالاً للفن والفرح، وخاصة أنها قدمت عروضها في قرى ونجوع أشبعت توقها للفن بدهشة مجانية روت فضولهم تجاه ألعاب السيرك وآلية عمله أيضاً. 20 فنانا قَدِمُوا من فرنسا وألمانيا ومصر، يزاولون فنون الشارع والسيرك، بالإضافة إلى متخصصين في السيرك الاجتماعي ومسرح الشارع والأكروبات والمسرح الجسدي. جالوا جميعهم عشر مدن مصرية، نظموا خلالها عددا من العروض البهلوانية والورش التدريبية التي وُجّهَت للشباب والأطفال. فكانت الجولة خطوةً تضع مسرح الشارع في مصر على عتبة...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"