طال موسم الانتخابات الرئاسية في لبنان. منذ 25 آذار 2014 ونواب لبنان يفشلون في محاولاتهم المتعددة لانتخاب رئيس للجمهورية. أسباب الفشل كثيرة، لكن هناك تركيزاً على الخلاف حول توصيف الرئيس العتيد.

البعض تعوّد منذ اتفاق الطائف على انتخاب رئيس للجمهورية تتفق عليه القيادات السياسية الاسلامية من دون الأخذ في الاعتبار وجهات نظر القيادات السياسية المسيحية. بينما كان العرف قبل اتفاق الطائف أن يرجّح النواب المسلمون كفّة أحد القادة المسيحيين المرشحين للرئاسة.

ومع قرب انتهاء...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"