شهدت عاشوراء هذا العام نقاشاً لافتاً في أوساط المسلمين الشيعة حول الطقوس المصاحبة لهذه الذكرى، وهو نقاش كان في الغالب ضامراً خلال السنوات الأخيرة، حيث احتل ترتيباً ذيلياً في سلم الأولويات لجملة من الأسباب، لعل أبرزها ما يتصل باللحظة السياسية التي تعيشها فروع الجماعة الشيعية في المنطقة أساساً. ففي لبنان كان عنوان المقاومة «أَوْلى»، وفي البحرين كانت المشاركة السياسية ثم «الحراك»، وفي العــراق كان الاحتلال وفســــاد الحكـــومات المتـــعاقبة و...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"