تعود «سلا» القريبة من الرباط ـ أو مدينة القراصنة، كما يسمّيها عدد من المؤرخين ـ إلى تنظيم دورة جديدة من «المهرجان الدولي لفيلم المرأة» احتفاء بهذه الأخيرة سواء كموضوعة لأعمال الفن السابع، أو كعنصر مشارك في صناعة الأفلام تمثيلاً وتأليفاً وإخراجاً وإنتاجاً.

الدورة العاشرة التي تنطلق غداً الجمعة وتستمر إلى الحادي والعشرين من الشهر الحالي ستحتفي بالسينما الفرنسية، وتركز في «تيمتها» الكبرى على حضور وتمثّلات الجسد في الأعمال السينمائية. كما ستشهد تكريم...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"