دافع وزير الخارجية الأميركي جون كيري، الاربعاء، عن اتفاق الهدنة السورية معتبراً أنها "فرصة أخيرة للإبقاء على سوريا مُوحّدة".

وقال كيري، في مقابلة مع برنامج "مورنينغ إيديشن" في الإذاعة الوطنية العامة: "إن لم نتمكن من الجلوس إلى الطاولة، سيزيد القتال بدرجة كبيرة"، متسائلاً "ما هو البديل؟".

وأضاف: "هل البديل هو السماح لنا بالانتقال من 450 ألف قتيل، إلى ألوف كثيرة أخرى (من القتلى)؟ أن يتم اكتساح حلب بالكامل؟ أن يوجّه الروس...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"