في عالم يشهد موسمي موضة في العام الواحد، ويتخلله تغيّرات لا حصر لها، لا بدّ أنّ الصيحة التي تثبت حضورها وتتحوّل إلى عنصر رئيسي في المجموعات بغضّ النظر عن السنوات، هي حتماً متميّزة بكافة المقاييس. هذه القطع التي لا نبالغ إذا ما أطلقنا عليها صفة الأزلية والخلود، أصبحت دائمة الحضور على منصّات العرض، وتحوّلت إلى كلاسيكيات في عالم الموضة. فمهما طرأ عليها من تعديلات، تحافظ على أسلوبها وعلى شعبيّتها وجماهيريتها.

قطعة ملزمة

بدأت الحكاية في العام 1902 مع كوكو شانيل والمصمّم الفرنسي...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"