إذا كانت «مقصلة اردوغان» قد فعلت كل هذه الافعال في الايام الاربعة الماضية قبل سريان «حالة الطوارئ»، فان كثيرين سيراقبون الان كيف سيكون الحال بعدما اعلنها الرئيس رجب طيب اردوغان للشهور الثلاثة المقبلة.

فبعد اجتماعين للحكومة ولمجلس الأمن القومي لنحو خمس ساعات، خرج اردوغان ليلا ليعلن حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر بموجب المادة 120 من الدستور، مرجحاً أن الانقلاب «لم ينته بعد» وأن «جهات خارجية متورّطة فيه» من دون أن...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"