قبل أيّام، وبعدما أنهى المرشّح «الجمهوري» دونالد ترامب خطاباً ألقاه أمام مؤيديه المحتشدين في تجمّع في مدينة أورلاندو بولاية فلوريدا، طلب أن يرفع كلٌ منهم يده اليمين وأن يُقسم بأنه سيصوّت له في الانتخابات الرئاسيّة مهما حدث. واستدعت تلك اللحظة، ومشهد المئات وهم يرفعون أيمانهم ليؤكدوا ولاءههم المطلق، بالإضافة إلى مشاهد متكرّرة في مدن أميركيّة عدّة، تظهر مؤيديه وهم يعتدون بالضرب على كل مَن يعترض على خطابه أو يرفع لافتة تندد بالعنصريّة التي يروّج لها، استدعت مشاهد مماثلة من...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"