فرض سيناتور تكساس، تيد كروز، نفسه كالحصن الأخير الصامد في المعسكر الجمهوري في وجه الملياردير دونالد ترامب، بعدما تمكن من انتزاع الفوز في ولايتين من بين أربع ولايات شهدت أمس الأول انتخابات تمهيدية في إطار السباق للترشيح الرئاسي، فيما قدم سيناتور فلوريدا ماركو روبيو عرضاً مخيباً، خصوصاً بالنسبة للمانحين في الحزب، الذين عقدوا آمالاً كبيرة عليه.

وفي المعسكر الديموقراطي، تقدمت وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون، في الولاية الأهم من حيث عدد المندوبين، وهي لويزيانا، فيما فاز منافسها...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"