الانتخابات التي جرت في إيران تشي بتغييرات مهمة في موازين القوى، ولا مصلحة للعرب في أن يقفوا منها موقف المتفرجين.

(1)

الخبر الرئيسي لصحيفة «معاريف» يوم الأحد 28/2 كان عنوانه كالتالي: جهاز الأمن في إسرائيل يستعد للتغيير في طهران ــ قد تكون هذه فرصة كبيرة. وتحت العنوان تفصيلات عن متابعة شعبة الاستخبارات العسكرية «أمان» لنتائج الانتخابات الإيرانية (مجلس الشورى ومجلس الخبراء)، وثمة إشارة إلى أن الجهات...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"