أدلى ملايين الناخبين الإيرانيين بأصواتهم، اليوم الجمعة، في إثنتين من أهم الانتخابات التي قد تغيّر موازين القوى داخل النخبة السياسية الحاكمة، حيث يحكم المحافظون.

ويعتبر المحللون أن الانتخابات لحظة فاصلة قد ترسم مسار مستقبل الجيل المقبل، في بلد سكانه 80 مليون نسمة بينهم نحو 60 في المئة تحت سن الثلاثين.

ومددت السلطات فترة التصويت ثلاث مرات لتستمر العملية لأربع ساعات أخرى حتى العاشرة مساء (18:30 بتوقيت غرينتش) لشدة الإقبال على الإدلاء بالأصوات...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"