دور وطني وروحي مميز يقوم به ممثل دار الفتوى اللبنانية في استراليا الشيخ مالك أحمد زيدان، حضور يزرع المودة والمحبة بين اللبنانيين انطلاقا من «تعاليم الوحدة والتضامن لديننا الحنيف والى اعتبار الوطن فوق الجميع وأغلى من الجميع».

وإذ يشير الشيخ زيدان الى الحضور اللبناني الطموح على مستوى مختلف القارات، يقول إن اللبنانيين يلعبون دورا هاما في استراليا «إن من حيث العلم والشأن العام أو العمل والبناء، فقد وصل بعض اللبنانيين لأن يكون رئيس ولاية أو قاضيا عاما أو وزيرا...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"