شكل حضور ممثل المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى في استراليا عاملاً مهماً في توطيد علاقة اللبنانيين بوطنهم الأم ورعاية شؤونهم كمواطنين استراليين على حد سواء. وينوّه ممثل المجلس الشيخ كمال مسلماني في حديثه لـ «السفير»: «بالمساواة التي يلقاها المهاجر اللبناني في استراليا أسوة بالمواطن الأسترالي»، ويشيد بدور المراجع الروحية اللبنانية داعيا الى تطوير أشكال التعاون لما فيه مصلحة الجالية واستراليا ولبنان.

يقول الشيخ مسلماني إن نشاط المجلس «حديث العهد...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"