أعلن وزير الداخلية الإيراني عبد الرضا رحماني فضلي، الخميس، انسحاب أكثر من 1200 مرشح للانتخابات التي ستجرى الجمعة لمصلحة اللوائح الرئيسية، ما يجعل عدد المتنافسين على مقاعد مجلسي الشورى والخبراء 5138 مرشحاً.

وأكد فضلي في تصريحات نقلها التلفزيون الحكومي أنه "أصبح هناك 4979 مرشحاً للانتخابات التشريعية مقابل 6229 في البداية، و159 مرشحاً لمجلس الخبراء الذي يضم رجال دين مكلفين تعيين أو إقالة المرشد الأعلى عند الضرورة، مقابل 161 أولاً. وعشرة في المئة من المرشحين من النساء...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"