تتبادل الدول المعنية بالأزمة السورية قوائم مقترحة بأسماء من تجد فيهم إمكانية لتشكيل وفد موحد من المعارضة السورية، للمشاركة في طاولة المفاوضات والحوار مع وفد الحكومة السورية، وذلك بهدف إيجاد صيغة لحل سياسي، برعاية إقليمية ودولية.

ويوضح عضو «الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير» مازن مغربية، لـ «السفير»، رأيه بقائمة أسماء مسربة، وضعتها موسكو، والتي تضع اسمه بين المشاركين بها. ويقول «الأسماء التي طرحها الروس وفق التسريبات هي من قائمة المدعوين إلى لقاءات موسكو...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"