هذه المجموعة تركز كثيراً على فكرة الكتابة والصمت. الكتابة هنا تكاد تكون ضرباً من الصمت ولغة القصائد مكوّنة من عناصر الطبيعة ومن الأساطير

هذه هي المجموعة الشعرية الرابعة (*) للشاعر محمد ناصر الدين، بعد مجموعات ثلاث صدرت بأكملها عن دار النهضة العربية في بيروت بعنوان: صلاة تطيل اللوز شبراً (2012)، ركلة في قرية النمل (2013)، وذاكرة القرصان (2014). عن الإصدار الجديد، يقول الشاعر إنه لا ينفصل عن تعريفه الشخصي للشعر على أنه محاولة لالتقاط اللامرئي، ومجهود لانتزاع شيء ما من الصمت،...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"