هي العاصمة السابقة لتنزانيا، وتقع على الساحل الشرقي للبلد على المحيط الهندي. كانت تدعى سابقاً "مزيزيما"، وهي تعتبر أكبر مدينة في تنزانيا من حيث عدد السكان، إذ يعيش فيها ما يقرب من خمسة ملايين نسمة، وهي تعتبر أهم مركز اقتصاديّ في البلاد.

تشتهر دار السلام بنسبة نمو سكاني مرتفعة جداً، إذ إن عدد سكانها يزداد سنوياً بحوالي 5.6 في المئة، وذلك يجعلها ثالث أسرع مدن أفريقيا نمواً سكانياً بعد لاغوس وباماكو.

جعلت دار السلام إطلالتها على المحيط الهندي منها أهم مرافئ...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"