يوم انفصلت زنجبار عن مسقط عام 1861، أدى ذلك الحدث إلى زيادة نفوذ العرب في أفريقيا، وحينها بدأت هجرة اللبنانيين الى تنزانيا، وكانت هجرة محدودة جدا. لكن في فترة الحرب الاهلية اللبنانية (1975 ـ1990) توافد اللبنانيون الى تنزانيا بأعداد أكثر من السابق.

وعند استقلال تنجنيقا عام 1961، كان العرب عموما واللبنانيون خصوصا يشكلون أقلية صغيرة، وقد لوحظ بحسب الاحصاءات العامة للمغتربين العرب وغيرهم في تنزانيا، أن اللبنانيين يهاجرون اليها بشكل متقطع، أي في فترات زمنية متقطعة وبأعداد قليلة....

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"