يعتبر يوسف جابر من المغتربين الاوائل في تنزانيا. ولد في غانا وتعلم في لبنان وانتقل في بداية الحرب عام 1975 الى ساحل العاج وبقي فيها حتى العام 1991. وفي العام 1992 سافر الى تنزانيا وأعجبته البلاد وشعبها فقرر البقاء والعمل، حيث بدأ باستيرداد بعض المعادن والاطارات من أوكرانيا.

يقول جابر: لقد حققنا فائدة من هذه التجارة على الرغم من المنافسة الشديدة من رجال الأعمال الهنود. لكن البلاد تطورت وتغيرت الاحوال وتطورت أعمالي وحصلت على الجنسية التنزانية. فالدولة تشجع الاستثمار وتقدم تسهيلات. لدي...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"