ريما ياسين خلف مواطنة لبنانية - سنغالية مولودة في دكار، تتحدّر من الجيل الثاني للمغتربين اللبنانيين. هي الإبنة البكر لعائلة من أصل لبناني أنجبت ستة أولاد. عاشت طفولة سعيدة وهانئة في ظل عائلة مثالية، وترعرعت في دكار حيث تابعت دراستها الثانوية والجامعية وتزوجت من حسن خلف ورزقا بولدين أصبحا الآن بدورهما شابين.

تقول ريما: خبرتي المهنية كانت غنية جدا. ومع زوجي نجحنا في تقوية خبراتنا في مجال الخدمات وقررنا الاستثمار في المطاعم منذ 15 سنة في تنزانيا. أما بالنسبة لمنصب القنصل الفخري لدولة...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"