شنّت الصحف التركية المعارضة لرئيس الحكومة رجب طيب اردوغان اوسع حملة انتقادات لسياساته تجاه العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة.

واجمعت هذه الكتابات على ان اردوغان غير جدي في هذه الانتقادات، وانه يستخدم مأساة غزة لحسابات داخلية، بهدف كسب العطف الشعبي عشية الانتخابات الرئاسية في العاشر من آب المقبل.

وتساءلت هذه الصحف عن السبب الذي يجعل اردوغان لا يقدم على اي خطوة، مهما كانت صغيرة، ضد اسرائيل تعكس الغضب الشعبي في الشارع التركي.

ولعلّ الأكثر مفارقة انه بدلاً من أن تبادر...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"