بعد حرب تموز بدأت تظهر عوارض مرضية عند بعض اللبنانيين بناء على أقوالهم ما يمكن أن يكون مرتبطاً بتعرضهم لغبار القصف الصاروخي للأراضي اللبنانية، خصوصا ضاحية بيروت الجنوبية، ومنهم مجموعة الأفراد الذين قمنا بدراسة عينات من بولهم في هذا التقرير. إذ يشكل قياس وتحليل عينات البول إحدى أهم الوسائل التي يمكن أن تؤشر لوجود اليورانيوم في المحيط البيئي للبشر. فتنشق غبار اليورانيوم أو ابتلاعه يقود حتماً الى تسرب جزيئات اليورانيوم إلى الدم حيث تدخل في الدورة الدموية منتقلة إلى الكلى والكبد والعقد اللمفاوية....