لا يخفي أبناء الجالية اللبنانية في سيراليون إعجابهم وتقديرهم للسفير اللبناني الجديد نضال يحيى الذي لم يمضِ على وجوده في البلاد إلا فترة قصيرة. يشعر المغتربون أن لديهم سفيراً ناشطاً وديناميكياً همّه الرئيسي خدمة ابناء الجالية في كل المجالات وليس فقط في المعاملات الرسمية التي يحتاجها أبناء الجالية. وقد سمعت "السفير الاغترابي" هذا الكلام في كل لقاءاتها وحواراتها في فريتاون، ما يدلل على طبيعة هذا الديبلوماسي العريق الذي ينتمي الى بلدة كفركلا الحدودية في جنوب...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"