لا يمكن زيارة الغابون او الكلام عنها، من دون ابراز مآثر ذلك الطبيب الانساني الكبير الدكتور البير شوايتزر ALBERT SCHWEITZER الحائز شهادات دكتوراه في علوم الطب واللاهوت والفلسفة.

كان استاذا محاضرا في جامعة ستراسبورغ الفرنسية حين قرر ذات يوم في نيسان 1913، ترك كل شيء والتوجه الى الغابون، فقدم استقالته وهاجر برفقة زوجته ايلينا التي كانت تعمل الى جانبه كممرضة محترفة. ولدى وصوله استقر في منطقة «لامبيرينه» في عمق الغابون، حيث بنى من ماله الخاص مستشفى صغير متواضع لمعالجة الفقراء...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"